fbpx
أوليفر تويست
من أشهر روايات الطفولة البائسة، حيث تتبع الرواية قصة أشهر يتيم في الأدب الكلاسيكي، أوليفر تويست. يقضي أوليفر الكثير من طفولته في دار للأيتام مع عدد كبير جدًا من الأطفال وقليل من الطعام في مزرعة تقع على بعد 70 ميلًا تقريبًا خارج لندن. في إحدى الليالي، بعد تقديم نصيبه من الطعام، طلب أوليفر المزيد وكان ذلك غير مقبول، ويتم إرسال أوليفر للعمل كمتدرب لدى متعهد دفن الموتى. ويتعرض أوليفر عنده لسوء المعاملة فيقرر الهرب إلى لندن. يتعرف أوليفر على طفل يُدعى جاك دوكنز الذي يجعله يبقى في منزل رجل عجوز يُدعى فاجن مع عدد من الأولاد الآخرين، ليكتشف أوليفر أنهم يعملون بالسرقة والنشل والمفترض أن يسرق مثلهم. وفي إحدى المرات، شاهد أوليفر الأولاد يأخذون منديلًا من رجل مسن يُدعى براونلو، مما يدفع أوليفر إلى الهرب في خوف وارتباك. يخطئ الرجل المسن في سلوك أوليفر ويعتبره مذنبًا ويقبض عليه. لكن بعد معرفة المزيد عن أوليفر، أدرك السيد خطأه وعرض عليه الاعتناء به في منزله. افترض أوليفر أنه تخلص من فاجن وعصابة النشالين، لكن معرفته بجرائمهم تدفعهم إلى البحث عنه وتقوم نانسي، التي تعمل مع فاجن بخطف أوليفر. ويُرسل أوليفر في مهمة سطو مع عضو آخر في المجموعة إلى الريف حول لندن. في هذه المهمة، أُصيب أوليفر برصاصة في ذراعه ثم اقتادته العائلة، التى تدعى عائلة مايليز، التي حاول سرقتها إلى منزلهم. أثناء وجوده هناك، يخطط فاجن ورجل يدعى مونكس لإعادته. لكن تفشل خططهم بعد أن أفشت نانسي بالمخطط للسيد براونلو. بعدها تجمع عائلة مايليز السيد بارونلو وأوليفر مع مونكس لشرح موقفه. وحينها يعرف القارئ وأوليفر بعد ذلك أن مونكس هو الأخ غير الشقيق لأوليفر وأن أوليفر لديه ثروة كبيرة. يتلقى أوليفير نصيبه من المال، وتنتقل عائلة مايليز وأوليفر والسيد براونلو إلى الريف حيث يقضون بقية أيامهم معًا.

معلومات إضافية

المؤلف

دار النشر

عدد الصفحات

المتوفر في المخزون 3 فقط

 15,99

أوليفر تويست

 15,99

المتوفر في المخزون 3 فقط

من أشهر روايات الطفولة البائسة، حيث تتبع الرواية قصة أشهر يتيم في الأدب الكلاسيكي، أوليفر تويست. يقضي أوليفر الكثير من طفولته في دار للأيتام مع عدد كبير جدًا من الأطفال وقليل من الطعام في مزرعة تقع على بعد 70 ميلًا تقريبًا خارج لندن. في إحدى الليالي، بعد تقديم نصيبه من الطعام، طلب أوليفر المزيد وكان ذلك غير مقبول، ويتم إرسال أوليفر للعمل كمتدرب لدى متعهد دفن الموتى. ويتعرض أوليفر عنده لسوء المعاملة فيقرر الهرب إلى لندن. يتعرف أوليفر على طفل يُدعى جاك دوكنز الذي يجعله يبقى في منزل رجل عجوز يُدعى فاجن مع عدد من الأولاد الآخرين، ليكتشف أوليفر أنهم يعملون بالسرقة والنشل والمفترض أن يسرق مثلهم. وفي إحدى المرات، شاهد أوليفر الأولاد يأخذون منديلًا من رجل مسن يُدعى براونلو، مما يدفع أوليفر إلى الهرب في خوف وارتباك. يخطئ الرجل المسن في سلوك أوليفر ويعتبره مذنبًا ويقبض عليه. لكن بعد معرفة المزيد عن أوليفر، أدرك السيد خطأه وعرض عليه الاعتناء به في منزله. افترض أوليفر أنه تخلص من فاجن وعصابة النشالين، لكن معرفته بجرائمهم تدفعهم إلى البحث عنه وتقوم نانسي، التي تعمل مع فاجن بخطف أوليفر. ويُرسل أوليفر في مهمة سطو مع عضو آخر في المجموعة إلى الريف حول لندن. في هذه المهمة، أُصيب أوليفر برصاصة في ذراعه ثم اقتادته العائلة، التى تدعى عائلة مايليز، التي حاول سرقتها إلى منزلهم. أثناء وجوده هناك، يخطط فاجن ورجل يدعى مونكس لإعادته. لكن تفشل خططهم بعد أن أفشت نانسي بالمخطط للسيد براونلو. بعدها تجمع عائلة مايليز السيد بارونلو وأوليفر مع مونكس لشرح موقفه. وحينها يعرف القارئ وأوليفر بعد ذلك أن مونكس هو الأخ غير الشقيق لأوليفر وأن أوليفر لديه ثروة كبيرة. يتلقى أوليفير نصيبه من المال، وتنتقل عائلة مايليز وأوليفر والسيد براونلو إلى الريف حيث يقضون بقية أيامهم معًا.

معلومات إضافية

المؤلف

دار النشر

عدد الصفحات

أوليفر تويست
من أشهر روايات الطفولة البائسة، حيث تتبع الرواية قصة أشهر يتيم في الأدب الكلاسيكي، أوليفر تويست. يقضي أوليفر الكثير من طفولته في دار للأيتام مع عدد كبير جدًا من الأطفال وقليل من الطعام في مزرعة تقع على بعد 70 ميلًا تقريبًا خارج لندن. في إحدى الليالي، بعد تقديم نصيبه من الطعام، طلب أوليفر المزيد وكان ذلك غير مقبول، ويتم إرسال أوليفر للعمل كمتدرب لدى متعهد دفن الموتى. ويتعرض أوليفر عنده لسوء المعاملة فيقرر الهرب إلى لندن. يتعرف أوليفر على طفل يُدعى جاك دوكنز الذي يجعله يبقى في منزل رجل عجوز يُدعى فاجن مع عدد من الأولاد الآخرين، ليكتشف أوليفر أنهم يعملون بالسرقة والنشل والمفترض أن يسرق مثلهم. وفي إحدى المرات، شاهد أوليفر الأولاد يأخذون منديلًا من رجل مسن يُدعى براونلو، مما يدفع أوليفر إلى الهرب في خوف وارتباك. يخطئ الرجل المسن في سلوك أوليفر ويعتبره مذنبًا ويقبض عليه. لكن بعد معرفة المزيد عن أوليفر، أدرك السيد خطأه وعرض عليه الاعتناء به في منزله. افترض أوليفر أنه تخلص من فاجن وعصابة النشالين، لكن معرفته بجرائمهم تدفعهم إلى البحث عنه وتقوم نانسي، التي تعمل مع فاجن بخطف أوليفر. ويُرسل أوليفر في مهمة سطو مع عضو آخر في المجموعة إلى الريف حول لندن. في هذه المهمة، أُصيب أوليفر برصاصة في ذراعه ثم اقتادته العائلة، التى تدعى عائلة مايليز، التي حاول سرقتها إلى منزلهم. أثناء وجوده هناك، يخطط فاجن ورجل يدعى مونكس لإعادته. لكن تفشل خططهم بعد أن أفشت نانسي بالمخطط للسيد براونلو. بعدها تجمع عائلة مايليز السيد بارونلو وأوليفر مع مونكس لشرح موقفه. وحينها يعرف القارئ وأوليفر بعد ذلك أن مونكس هو الأخ غير الشقيق لأوليفر وأن أوليفر لديه ثروة كبيرة. يتلقى أوليفير نصيبه من المال، وتنتقل عائلة مايليز وأوليفر والسيد براونلو إلى الريف حيث يقضون بقية أيامهم معًا.

المتوفر في المخزون 3 فقط

معلومات إضافية

المؤلف

دار النشر

عدد الصفحات

 15,99

2022 . Copyright © kashkoolbooks 2022 – Designed By : ISMAIL GHAZAL-00905378382497

السلة0
لا توجد كتب هنا
استمر في التسوق
0
×
×

Cart